وفاة كاتب شاب بعد 18 ساعة من تنبؤه بموته! (صور)

وفاة كاتب شاب بعد 18 ساعة من تنبؤه بموته!

وفاة كاتب شاب بعد 18 ساعة من تنبؤه بموته!
توفي الكاتب الصحفي المصري الشاب محمد حسن خليفة، أثناء تجوله اليوم الخميس 23 جانفي 2020، في معرض القاهرة الدولي للكتاب.


وأفاد الكاتب أحمد عايد، بأن الراحل سقط مغشيا عليه أثناء شراء الكتب بالمعرض، لافتا إلى أن الإدارة سارعت لإسعافه، لكنه توفي في المستشفى الجوي مباشرة فور وصوله، فيما لم يكشف الأطباء عن أسباب الوفاة.
يذكر أنه صدر للكاتب لمحمد حسن خليفة مؤخرا مجموعة قصصية بعنوان "إعلان عن قلب وحيد"، وكان يكتب مقالات في عدة صحف عربية في الثقافة والفن والأدب والشأن العام المصري.

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي في مصر، منشورا من قصة "روحي مقبرة" تنبأ فيه الراحل بموته حيث جاء في النص "علقت خبر موتي أمامي على الحائط، لأطمئن أن ورقة الجورنال التي كتب فيها الخبر بخط عريض، وصفحة أولى، بعيدا عن الوفيات، مازالت سليمة، وتستطيع أن تقاوم معي الأيام القادمة".