وفاة طفل الـ 14 سنة بفيروس كورونا

وفاة طفل الـ 14 سنة بفيروس كورونا

وفاة طفل الـ 14 سنة بفيروس كورونا
أكّدت تقارير إعلامية، وفاق مراهق من البرتغال متأثرا بإصابته بفيروس كورونا ليصبح أصغر ضحايا الوباء في أوروبا.


وحسب صحيفة 'صن' البريطانية، فإن فيتور غودينو البالغ من العمر 14 سنة، توفي بمستشفى قرب مدينة بورتو في الساعات الباكرة من يوم أمس الأحد، بعد إصابته بفيروس كورونا المستجد.
وأشارت الصحيفة، إلى أن كان يعاني من مرض الصدفية، الذي قد يؤثر على مناعة الجسم.
وتأتي وفاة الطفل البرتغالي بعد أن أعلن سابقا عن وفاة جولي أليوت البالغة من العمر 16 عاما، إثر إصابتها بالوباء في العاصمة الفرنسية باريس، وسط الأسبوع الماضي.

جدير بالذكر أن البرتغال سجلت ما يقارب 6 آلاف إصابة بكورونا، في حين بلغت حصيلة الوفيات 119 حالة.