وفاة رضيعة تركتها والدتها 6 ساعات في السيارة بينما كانت في صالون الحلاقة

وفاة رضيعة تركتها والدتها 6 ساعات في السيارة بينما كانت في صالون الحلاقة

  وفاة رضيعة تركتها والدتها 6 ساعات في السيارة بينما كانت في صالون الحلاقة

ألقت الشرطة في ولاية جورجيا الأميركية القبض على امرأة تدعى ديجانيلي فلاور وتبلغ 25 عاماً، بتهمة التسبب بوفاة طفلتها البالغة من العمر عاماً واحداً، بعدما تركتها في السيارة لست ساعات كاملة، بينما كانت عند مصفف الشعر.


وتركت ديجانيلي طفلتها الوحيدة سكايلر داخل السيارة، وبعد وقت قصير من دخولها إلى صالون الحلاقة، توقفت السيارة عن العمل ما أدى إلى توقف التكييف.

وبحسب صحيفة ديلي ميل البريطانية، عانت الطفلة من الحر الشديد في الداخل، من دون أن تحاول الأم تفقد طفلتها ولو لمرة واحدة، طوال ست ساعات.

وظهرت ديجانيلي في الفيديو الذي صورته كاميرات المراقبة، وهي تعود إلى السيارة وبدلاً من الاستعانة بالشرطة عادت إلى صالون الحلاقة، لطلب مساعدة رجل على إعادة تشغيل سيارتها حيث استخدمت بعض الأقمشة والملابس الموجودة في سيارتها، لتغطية الجثة عن الرجل الذي وصل لمساعدتها على تشغيل السيارة.

وقادت ديجانيلي سيارتها إلى مستشفى إيموري الجامعي، حيث اتصلت من موقف السيارات بخدمة الإسعاف، لتخبر عن سيدة فاقدة للوعي في سيارتها، ولدى وصول المسعفين والشرطة، وجدوا ديجانيلي فاقدة للوعي في السيارة إلى جانب جثة الطفلة، واعتقدوا أنها تعرضت لنوبة، مما أدى إلى وفاة طفلتها في السيارة.

وأظهرت الفحوصات التي أجريت بعد ذلك على جثة الطفلة، أنها توفيت قبل وقت طويل، وتمكنت الشرطة من معرفة ما حدث، بعد إعادة استعراض صور كاميرات المراقبة، وعمليات البحث التي أجرتها ديجانيلي على غوغل.