وزير شؤون الطاقة القطري: يمكن لـ '' مجتمع الميم '' زيارة بلادنا ولكن لا تحاولوا تغيير معتقداتنا

وزير شؤون الطاقة القطري: يمكن لـ '' مجتمع الميم '' زيارة بلادنا ولكن لا تحاولوا تغيير معتقداتنا
صرح وزير الدولة لشؤون الطاقة القطري سعد بن شريدة الكعبي لصحيفة ''بيلد''الألمانية إنه يمكن لمجتمع الميم زيارة قطر لمتابعة مباريات كأس العالم لكرة القدم، التي تستضيفها بلاده، لكنه رفض أن “يملي'' الغرب على القطريين ما ينبغي عليهم أن يعتقدوه.

 

وقال الكعبي في لقاء مع الصحيفة نشرته أمس الأربعاء: “إذا كانوا (مجتمع الميم) يرغبون في زيارة قطر، فلا مشكلة لدينا في ذلك”، لكنه استدرك مؤكدًا أن المثلية الجنسية غير مشروعة في الإسلام.

وأضاف الوزير القطري إن الغرب يريد أن “يملي ما يريده” على قطر، مشيرًا إلى أنه يحترم القوانين التي تفرضها البلاد المختلفة خلال زيارته، وما يطلبه هو أن يحترم الجميع قوانين قطر عند زيارتهم لها.

وقال الكعبي: “إذا كنت تريد أن تغيرني حتى أقول إنني أؤمن بمجتمع الميم وإن عائلتي يجب أن تكون مثلية وأن أقبل بالمثلية في بلدي وأن أغيّر قوانيني والتعاليم الإسلامية من أجل إرضاء الغرب فهذا أمر غير مقبول”.

وتساءل الوزير القطري: “أين حقوق الإنسان للقطريين في حرية اختيار دينهم ومعتقدهم وما أريده لعائلتي وأطفالي؟”.


ورفض الكعبي التعليق على قيام وزيرة الداخلية الألمانية نانسي فيزر بوضع شارة “حب واحد” التي تدعم المثليين في مباراة منتخب بلادها مع اليابان رغم منع الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” لحمل الشارة، لكنه أعرب عن اعتقاده بأن هذا التصرف لم يكن مرحبًا به من الشعب القطري.

وقال الوزير القطري إنّه بصفته مسؤولًا حكوميًا لن يقوم بأي تصرف يمكن أن يسئ لثقافة شعب أو بلد يزوره احترامًا لتلك الثقافة ولذلك الشعب.

المصدر: الجزيرة مباشر
 



إقرأ أيضاً