وزير الشؤون الخارجية: تعطّل المسار السياسي الليبي يمثّل خطرا على العالم

وزير الشؤون الخارجية: تعطّل المسار السياسي الليبي يمثّل خطرا على العالم

وزير الشؤون الخارجية: تعطّل المسار السياسي الليبي يمثّل خطرا على العالم
شارك وزير الشؤون الخارجية نور الدين الريّ اليوم الأربعاء 08 جويلية 2020 في جلسة وزارية لمجلس الأمن الدولي خصصت لمناقشة تطورات الأوضاع في ليبيا، وذلك بمشاركة الأمين العام للأمم المتحدة ووزير الخارجية الألماني الذي تتولى بلاده هذا الشهر الرئاسة الدورية لمجلس الأمن.

وقال وزير الشؤون الخارجية ان استمرار حالة عدم الإستقرار وتعطّل المسار السياسي في ليبيا، يمثل تهديدا مباشرا للسلم والأمن في المنطقة والعالم، مذكرا بموقف تونس الثابت من المسألة الليبية والداعي إلى التوصل لحل سياسي ليبي – ليبي تحت سقف الشرعية الدولية ووفقا لآليات الحوار الواردة في الاتفاق السياسي، مثلما تضمنته كافة قرارات مجلس الأمن ذات الصلة.
وأعلن وزير الشؤون الخارجية بالمناسبة عن إنضام تونس إلى فريق العمل الإنساني المنبثق عن مؤتمر برلين، داعيا في هذا الخصوص إلى ضرورة احترام القانون الدولي الإنساني والقانون الدولي لحقوق الإنسان في ليبيا، مشيرا إلى ما فرضته جائحة "كوفيد 19" من تحديات ضاعفت من معاناة الشعب الليبي.
 



إقرأ أيضاً