واشنطن: تعرض مسلمة للضرب حتى الموت لدى خروجها من الصلاة في مسجد

واشنطن: تعرض مسلمة للضرب حتى الموت لدى خروجها من الصلاة في مسجد

واشنطن: تعرض مسلمة للضرب حتى الموت لدى خروجها من الصلاة في مسجد

أفادت السلطات الأمريكية، أن شابة مسلمة تبلغ من العمر 17 عاماً تعرضت للضرب حتى الموت في إحدى ضواحي واشنطن، لدى خروجها من الصلاة ليلاً في مسجد محلي، وتم إلقاء جثتها في بركة.


وقد تم توجيه الاتهام لداروين مارتينيز توريس، البالغ 22 عاماً بقتل المراهقة، وبانتظار أن تعلن الشرطة اسم الشابة رسمياً، فقد عرّفها المصلون في مسجد ستيرلنغ بأنها نابرا حسنين من بلدة ريستون.

وبحسب الشرطة والمصلين، حدث الاعتداء في الساعات الأولى من يوم الأحد عندما كان مجموعة من الشبان المسلمين عائدين إلى منازلهم ليلاً من وسط المدينة بعد أدائهم الصلاة في منتصف الليل في المسجد.

من جانبها، قالت أرسلان افتخار المحامية في حقوق الإنسان والتي حضرت الصلاة إن المراهقة "على ما يبدو ضربت حتى الموت على يد الرجل".