واشنطن تدين المقاومة وتتجاهل هجمات الاحتلال

واشنطن تدين المقاومة وتصفها بالإرهابية وتتجاهل هجمات الاحتلال

واشنطن تدين المقاومة وتصفها بالإرهابية وتتجاهل هجمات الاحتلال
أدانت المتحدثة باسم البيت الأبيض جين ساكي، اليوم الثلاثاء 11 ماي 2021، الصواريخ التي أطلقتها حركة حماس وتجاهلت هجمات قوات الاحتلال الصهيوني على الفلسطينيين بالقدس وقطاع غزة.

 

وتحدثت ساكي في مؤتمر صحفي بالبيت الأبيض، عن  إلى التطورات الأخيرة في غزة والقدس، مشيرة إلى أن الرئيس جو بايدن يتابع الموضوع ويتلقى أحدث المعلومات من فريق الأمن القومي، مشيرة إلى أن واشنطن في حالة تواصل مع المسؤولين الإسرائيليين والفلسطينيين وزعماء الشرق الأوسط.


ووصفت المتحدثة باسم الأبيض حركات المقاوةمة في فلسطين بـ ''الإرهابية'' وقالت: "دعم الرئيس بايدن لحق إسرائيل المشروع في الدفاع عن النفس لن ينتهي أبدًا، وندين الهجمات الصاروخية التي تنفذها حماس والجماعات الإرهابية الأخرى في المنطقة، بما في ذلك في القدس".


وفي وقت تجنبت فيه ساكي إدانة الهجمات التي شنتها قوات الاحتلال الصهيوني على غزة وأدت إلى وقوع ضحايا بين صفوف المدنيين، شددت على أهمية ممارسة كافة الناس في العالم لدينهم بحرية، وإحلال مناخ سلام.


ولفتت إلى أن بايدن وفريقه يواصلون عملهم من أجل الدبلوماسية والحوار وحماية المدنيين وخفض التوتر، مضيفة: "سنستمر بالعمل مع شركائنا من أجل صد العنف والأعمال الإرهابية، وسنواصل دعم حل الدولتين للصراع الفلسطيني- الإسرائيلي".