واشنطن تتوقع انضمام دولة عربية ثالثة إلى التطبيع مع الكيان الصهيوني

واشنطن تتوقع انضمام دولة عربية ثالثة إلى التطبيع مع الكيان الصهيوني

واشنطن تتوقع انضمام دولة عربية ثالثة إلى التطبيع مع الكيان الصهيوني
بعد الامارات والبحرين، توقعت كيلي كرافت، السفيرة الأمريكية لدى الأمم المتحدة، أن تنضم دولة عربية أخرى إلى عملية التطبيع مع الكيان الصهيوني في غضون اليومين المقبلين.

وقالت كرافت إن الأمريكيين يأملون في أن توقع السعودية اتفاق تطبيع مع الكيان المحتل، مضيفة ''سنرحب بالتأكيد بحقيقة أن السعودية ستكون التالية ، لكن المهم هو أننا نركز على الاتفاقات ولا نسمح للنظام الإيراني باستغلال النوايا الحسنة من جانب البحرين أو الإمارات أو إسرائيل''.