هل ينتشر العداء والكراهية ضد مسلمي جزيرة كورسيكا الفرنسية؟

هل ينتشر العداء والكراهية ضد مسلمي جزيرة كورسيكا الفرنسية؟

هل ينتشر العداء والكراهية ضد مسلمي جزيرة كورسيكا الفرنسية؟

بعد اعتداء مجموعة من المتظاهرين على مسجد في حي "حدائق الإمبراطور" بمدينة "أجاكسيو" بجزيرة "كورسيكا" الفرنسية، بعد إصابة اطفائيين وشرطي بجروح خلال كمين نصبه شباب ملثمون، يخشى مسلمو الجزيرة انتشار العداء والكراهية ضدهم.


وللتذكير فقد أدان رئيس الوزراء الفرنسي، مانويل فالس، هذا الاعتداء اذ دوّن في تغريدة على تويتر "بعد الاعتداء غير المقبول على اطفائيين، يأتي تدنيس غير مقبول لمكان صلاة للمسلمين... يجب احترام القانون الجمهوري".

من جانبه قال وزير الداخلية الفرنسي برنار كازينوف: "ان أعمال العنف غير المقبولة هذه على خلفية عنصرية وكراهية للأجانب، لا يمكن ان تبقى بدون عقاب طالما أنها تمس من قيم الجمهورية".