نيوزيلندا: مجزرة في هجوم على مسجدين أثناء صلاة الجمعة

نيوزيلندا: مجزرة في هجوم إرهابي على مسجدين أثناء صلاة الجمعة

نيوزيلندا: مجزرة في هجوم إرهابي على مسجدين أثناء صلاة الجمعة

قالت وسائل إعلام نيوزيلندية، اليوم الجمعة 15 مارس 2019، إن عشرات القتلى والجرحي سقطوا، في عملية إرهابية استهدفت مسجدين في مدينة كرايست تشيرش بنيوزيلندا.




ونقلت وكالة أسوشييتد برس، عن الشرطة النيوزيلندية قولها إنها احتجزت ثلاثة رجال وامرأة واحدة يشتبه في تنفيذهم في الهجوم الإرهابي، تسببا بمقتل أكثر من 9 مصلين، فيما صحيفة " نيوزيلند هيرالد" أن 27 شخصا لقوا مصرعهم على الفور نتيجة طلق ناري مباشرة.


ووصفت رئيسة الوزراء جاسيندا أرديرن الهجوم بأنه "واحد من أحلك أيام نيوزيلندا"، وقالت في مؤتمر صحفي إن ما حدث "عمل على درجة غير مسبوقة من العنف"، و"إنه لا مكان في نيوزيلاندا لهذه الظاهرة ولمن نفذ هذا الهجوم".

وأضافت: "العديد من الضحايا أعضاء في مجتمعات المهاجرين، ونيوزيلندا هي بيتهم، وهم نحن".

وقال أحد الشهود إن العديد من الأشخاص قد قتلوا في إطلاق نار جماعي على مسجد في مدينة كرايستشيرش.

وكشفت الشرطة النيوزيلندية أنها قامت بنزع فتيل عدد من الأجهزة المتفجرة التي عثر عليها في مركبات المتورطين بالهجوم على المسجدين.ولم تصف الشرطة حجم إطلاق النار، وقالت إنها غير متأكدة من وجود مشتبهين آخرين غير المقبوض عليهم.

كما حثت الشرطة الناس في وسط مدينة كرايستشيرش، البقاء في منازلهم.

وأكّد شهود عيان أنّ العملية تمت بأسلحة أوتوماتيكية رجل يرتدي خوذة، ونظارات وسترة جيش.


وذكر مفوض الشرطة مايك بوش، أن القتلى سقطوا "على حد علمنا في موقعين، الأول في مسجد بشارع دينز، والثاني في مسجد آخر بشارع لينوود"، مشيرا إلى أن "هناك أربعة أشخاص رهن الاعتقال، هم ثلاثة رجال وامرأة وأن هناك العديد من القتلى جراء إطلاق النار".