من خلال رسوماتها.. والدان يكتشفان تعرض إبنتهما للإعتداء جنسياً !

من خلال رسوماتها.. والدان يكتشفان تعرض إبنتهما للإعتداء جنسياً !

من خلال رسوماتها..  والدان يكتشفان تعرض إبنتهما للإعتداء جنسياً !

اكتشف أبوان برازيليان رسومات كانت ترسمها ابنتهما البالغة من العمر 5 سنوات، تشير إلى أنها تعرَّضت لاعتداء جنسي.


وحسب الصحيفة البريطانية "Mirror" ظهرت الرسومات الطفلة ملقاةً على سرير، وهناك رجل يميل عليها.

كما أظهرت إحدى الرسومات أيضاً هذا الشخص وهو يُبعد ساقي الفتاة بعيداً عن بعضهما البعض.

وعرف الأبوان أن هذا الرجل هو كاهن يُدعى جو دا سيلفا، ويبلغ من العمر 54 عاماً".

وكانت الفتاة قد امتنعت فجأة عن حضور درس اللغة الإنكليزية عند الكاهن، وعندما رفضت الطفلة أن تشرح السبب للوالدين، توجها بها إلى طبيب أطفال نفسي الذي نصحهما بالبحث جيداً في غرفة الفتاة، ليجدا هذه الرسومات داخل أحد كتب الأطفال.

وواجهت الأسرة الكاهن بالأمر، واعترف دا سيلفا بالاعتداء الجنسي على الطفلة بسبب ميول مرضية لديه ليتم إلقاء القبض عليه وهو الآن في انتظار المحاكمة بتهمة الاعتداء الجنسي على الأطفال.