السيسي يتجه لخلافة نفسه في آخر أيام الإنتخابات الرئاسية

مصر: السيسي يتجه لخلافة نفسه في آخر يوم من الإنتخابات الرئاسية

مصر: السيسي يتجه لخلافة نفسه في آخر يوم من الإنتخابات الرئاسية

تُختتم عملية الاقتراع في الانتخابات الرئاسية المصرية، اليوم الأربعاء 28 مارس 2018، وسط توقعات بفوزر الرئيس عبد الفتاح السيسي بفترة رئاسية ثانية، في ظل غياب منافسة حقيقية له.


وقال السيسي إنه يسعى للفوز بفترة رئاسة ثانية لإصلاح الاقتصاد المتضرر خلال السنوات الأخيرة جراء الاضطراب السياسي وهزيمة الإسلاميين المتشددين وإحياء دور مصر القيادي في العالم العربي.

ويعتبر المهندس 'موسى مصطفى ‏موسى' رئيس حزب الغد المنافس الوحيد للرئيس عبد الفتاح السيسي في الانتخابات بعد أن اضطر المنافسون الأكثر جدية لوقف مساعيهم لخوض الانتخابات فيما دعا سياسيون معارضون إلى مقاطعة الانتخابات قائلين إن القمع أبعد المرشحين المحتملين الأقوياء عن السباق، وفق رويترز.

وكان المصريون قد واصلوا أمس ‏الإدلاء بأصواتهم في اليوم الثاني للانتخابات، في 13 ألفا و706 لجان فرعية، تمثلها 367 ‏لجنة عامة، بإشراف 18 ألف قاضٍ، وبمساعدة 110 آلاف موظف، و‏يصوت فيها 59 مليونا و78 ألفا و138 ناخباً، فيما يبلغ عدد من لهم حق ‏التصويت بجميع أرجاء البلاد 59 مليونا، و78 ألفًا و138 ناخبا‏.

وحثت السلطات المصرية أمس الثلاثاء، المواطنين على الخروج بأعداد كبيرة للتصويت، كما نبهت وكالة الأنباء الرسمية، المصريين، إلى أن التصويت إلزامي طبقا للقانون وإلى أن من لا يدلون بأصواتهم يواجهون دفع غرامة تصل إلى 500 جنيه (28 دولارا)، في محالوة لتحفيزهم على التصويت بكثافة، رغم أن الحكومة لم تنفذ هذا البند القانوني بشكل صارم في الانتخابات السابقة.

وقال رئيس الوزراء شريف إسماعيل ''أتوقع زيادة الإقبال والمشاركة خلال الساعات القادمة وأدعو المصريين إلى النزول للإدلاء بأصواتهم''.