ماكرون يطلب الصفح من ''الحركيين الجزائريين'' ويعلن عن مشروع ''تعويض'' لفائدتهم

ماكرون يطلب الصفح من ''الحركيين الجزائريين'' ويعلن عن مشروع ''تعويض'' لفائدتهم

ماكرون يطلب الصفح من ''الحركيين الجزائريين'' ويعلن عن مشروع ''تعويض'' لفائدتهم
طلب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، اليوم الإثنين 20 سبتمبر 2021، باسم فرنسا، "الصفح" من الحَرْكيين الجزائريين الذين حاربوا إلى جانب الاستعمار الفرنسي خلال حرب التحرير الجزائرية بين الأعوام 1954 و1962.

وترأس ماكرون، حفل استقبال في قصر الإليزيه "لتكريم" الحركيين، معلنا عن مشروع قانون لتقديم "تعويض" لهم.

وقال ماكرون الرئيس الفرنسي خلال مراسم التكريم "أقول للمقاتلين: لكم امتناننا، لن ننسى. أطلب الصفح، لن ننسى"، مضيفا "أعدكم قبل نهاية السنة بطرح مشروع يهدف إلى أن نُضَمن قوانيننا اعترافا بالحركيين والتعويض لهم".

وأكد "شرف الحَرْكيين يجب أن يحفر في الذاكرة الوطنية" داعيا إلى "تضميد الجروح التي يجب ان تندمل من خلال كلام يشدد على الحقيقة وبادرات تعزز الذاكرة وتدابير ترسخ العدالة".