تنتقد الرئيس الأوكراني.. فنّانان يصنعان لوحة من أغلفة الحلوى (صور)

لوحة فنية من أغلفة الحلوى .. كرمز للوعود الفارغة للرئيس الأوكراني!

لوحة فنية من أغلفة الحلوى .. كرمز للوعود الفارغة للرئيس الأوكراني!

قام الفنانان داريا مارتشينكو ودانيل جرين ، بصنع لوحة فنية تنتقد الرئيس الحالي لأوكرانيا بترو بوروشينكو ، وذلك باستخدام أغلفة الحلوى وفوارغ الرصاص، في الوقت الذي تستعد فيه البلاد لإجراء انتخاباتها الرئاسية يوم الأحد المقبل.


وهذه القطعة الفنية التي سميت ''وجه الفساد''، احتاجت 20 كيلوجراما من الحلوى التي تصنعها شركة يملكها الرئيس الأوكراني .

ووفق ما أكدته الفنانة مارتشينكو ، فإن أغلفة الحلوى ترمز للوعود الفارغة التي قُطعت للأوكرانيين منذ تولى بوروشينكو السلطة بعد الإطاحة بالرئيس الموالي لروسيا فيكتور يانوكوفيتش قبل خمس سنوات.

ووصفت مارتشينكو، وهي جالسة أمام مائدة تغطيها الأغلفة الملونة، الشعب الأوكراني كطفل يتوق إلى الديمقراطية.

وقالت ''عُرضت على هذا الطفل حلوى في شكل ديمقراطية، في شكل مستقبل جديد، شيء مشرق وصادق وبعيد عن الاستبداد''.

وأضافت ''في النهاية لم يحصل الطفل على الحلوى. لذلك يمكننا رؤية أغلفة الحلوى في وجه بترو أوليكسيوفيتش (بوروشينكو). لا نستطيع رؤية الحلوى وإنما أغلفة فارغة فقط''.

أما خلفية اللوحة فمصنوعة من فوارغ طلقات جُمعت من شرق البلاد المضطرب ونُظمت في شكل ألواح شوكولاتة في إشارة إلى نشاط بوروشينكو في صناعة الحلوى ولقبه (ملك الشوكولاتة).

وقالت مارتشينكو إن ألواح الشوكولاتة تمثل أيضا نعوشا ترمز إلى الأوكرانيين الذين فقدوا أرواحهم.

وهذه اللوحة هي الثالثة في سلسلة أعمال فنية لمارتشينكو وجرين.