كوريا الجنوبية ترحل دبلوماسييها من ليبيا إلى تونس

كوريا الجنوبية ترحل دبلوماسييها من ليبيا إلى تونس

كوريا الجنوبية ترحل دبلوماسييها من ليبيا إلى تونس

أعلنت وزارة الخارجية في سول اليوم الجمعة 12 أفريل 2019، أنها سحبت جميع دبلوماسييها في السفارة الكورية الجنوبية لدى العاصمة طرابلس، ونقلتهم إلى تونس بسبب تفاقم الأوضاع الأمنية.


وقالت الوزارة إن جميع دبلوماسييها بمن فيهم السفير الكوري لدى ليبيا، تشوي سونج-يو، غادروا ليبيا وانتقلوا إلى مكتب مؤقت في تونس في الثانية فجر اليوم بتوقيت ليبيا، بحسب ما نشرته وكالة الأنباء الليبية نقلا عن ''يونهاب'' الكورية الجنوبية.

وأضافت أن السفارة الكورية ستعود إلى ليبيا عند استقرار الوضع الأمني مضيفة أنها تعتزم إجراء اتصالاتها بالسلطات الليبية لتسوية قضية احتجاز مواطن كوري جنوبي لدى جماعة مسلحة ليبية منذ يوم 6 جويلية من العام الماضي.

وكانت السفارة الكورية لدى ليبيا، انتقلت إلى تونس نتيجة وقوع اشتباكات في أفريل عام 2015، وبعد استقرار الوضع الأمني، أنشأت مجمعا مؤقتا في طرابلس مع دبلوماسيين اثنين أو ثلاثة للتحقق من وضع الشركات الكورية الجنوبية في ليبيا منذ مطلع هذا العام.

وللأسبوع الثاني على التوالي يشهد المحيط الجنوبي لطرابلس اشتباكات عنيفة على خلفية إطلاق قوات ''الجيش الوطني الليبي'' بقيادة المشير خليفة حفتر عملية للسيطرة على العاصمة، التي تتخذها حكومة الوفاق الوطني المعترف بها دوليا مقرا.

وتقول قوات حفتر إن الهجوم يهدف "لتحرير المدينة من الإرهابيين" في إشارة إلى الجماعات المسلحة العديدة الناشطة هناك.