قيمته مليون دولار: استيقظا فجأة فوجدا منزلهما الفريد يغرق

قيمته مليون دولار: استيقظا فجأة فوجدا منزلهما الفريد يغرق

قيمته مليون دولار: استيقظا فجأة فوجدا منزلهما الفريد يغرق
استيقظ زوجان في مدينة نورويتش الإنقليزية ليجدا كوخهم الذي تبلغ قيمته مليون دولار، على ضفاف نهر نورفولك برودز، يغرق ببطء، حسبما نقتله وسائل اعلام.

 

وقال موقع 'لاد بايبل' إن الزوجان كين وجيل بيتش، وجدا منذ 3 أشهر منزلهما يميل قليلًا ناحية المياه، قبل أن يغرق تماما بصفة مفاجئة.

وحسب الجيران فإن الكوخ الذي تم بناؤه في سبعينيات القرن الماضي بدأ في الغرق بعد فترة وجيزة من إعادة تسقيفه لأن أساسات الكومة الخشبية قد تحطمت ثقل وزنه.

وأُجبر الزوجين على الخروج من منزلهما الذي عاشا به 17 عامًا، بينما تم وضع لافتات حول العقار تحمل عبارة 'خطر وغير آمن'، وأخرى تشير إلى أنه سطح غير مستو.

ويقول أحد المسئولين: ''من العار أن يبدو هذا الكوخ الجميل في وضع محفوف بالمخاطر، إنه شئ يمكن أن يشكل خطرًا مستمرًا على العقارات المبنية على أرض غير مستقرة''.

تواصلت السلطات مع الزوحين الذين بلغوا 60 من العمر، واستمر زواجهم 41 عامًا للحصول على مزيد من التعليقات، ولكنهما لم يرغبوا في التحدث، بينمت قالوا إنهم يعملون مع شركات التأمين الخاصة بهم لمحاولة إيجاد حل.