قضية جورج فلويد: اعتقال 4 ضباط وعقوبات قاسية في انتظارهم

قضية جورج فلويد: اعتقال 4 ضباط وعقوبات قاسية في انتظارهم

قضية جورج فلويد: اعتقال 4 ضباط وعقوبات قاسية في انتظارهم
وجه ممثلو الادعاء العام في الولايات المتحدة، اتهامات جنائية جديدة لضباط شرطة مدينة منيابوليس الأربعة في وفاة ''جورج فلويد'' بعد اعتقاله، في واقعة أشعلت احتجاجات مستمرة منذ تسعة أيام.


واعتقلت السلطات اليوم الجمعة ضابط الشرطة ديريك تشوفين البالغ من العمر 44 عاما، الذي جثم بركبته على عنق جورج فلويد 46، بتهمتي القتل من الدرجة الثالثة والقتل غير العمد في حادث وفاة فلويد، قبل توجيه تهمة جديدة أشد خطورة هي القتل من الدرجة الثانية وفق ما أظهرته وثائق قضائية، حسب وكالة رويترز.

وتصل عقوبة التهمة الجديدة إلى السجن 40 عاما، وهي أطول 15 عاما من العقوبة القصوى لتهمة القتل من الدرجة الثالثة.

وتشوفين هو ضابط الشرطة الأبيض الذي شوهد في تسجيل فيديو انتشر على نطاق واسع وهو يضغط بركبته على عنق فلويد لنحو تسع دقائق بينما كان يلهث ويقول بصعوبة ”أرجوك، لا أستطيع التنفس“، قبل أن يتوقف عن الحركة بينما صرخ المارة في الشرطة لتركه.

 وأشارت وكالة رويترز إلى أنه تمت إقالة الضابط تشوفين وثلاثة ضباط آخرين من إدارة شرطة منيابوليس في اليوم التالي. ووجهت يوم الأربعاء اتهامات إلى الثلاثة للمرة الأولى بالمساعدة والتحريض على القتل من الدرجة الثانية والمساعدة والتحريض على القتل غير العمد، فيما تم أيضا احتجاز الثلاثة الآخرين وهم توماس لين، وجيه. ألكسندر كيونج، وتو تاو.