فيروس كوورنا...يوم تاريخي في إيطاليا!

فيروس كورونا...يوم تاريخي في إيطاليا!

فيروس كورونا...يوم تاريخي في إيطاليا!
رفعت إيطاليا اليوم الأربعاء 3 جوان 2020، رسميا، قيود التنقل داخليا بين الأقاليم وخارجيا مع بلدان الاتحاد الأوروبي ودول "شنغن"، في إطار تخفيف التدابير المتخذة للحد من تفشي فيروس كورونا ووفقا للقرار الذي أعلنه رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي في 16 ماي الفارط.



وأصبح بالإمكان التنقل بين الأقاليم الإيطالية دون تصريح، وذلك بعد رفع التدابير المفروضة منذ 10 مارس، حيث فتح 23 مطارا في أنحاء متفرقة من البلاد أبوابه لاستقبال المسافرين، وارتفعت أعداد الرحلات بالقطارات.

ورغم أن قرار رفع القيود، فإن السلطات المحلية في بعض المناطق قررت تمديد القيود لبعض الوقت.
كما ألغت فرض الحجر الصحي لمدة 14 يوما على القادمين من خارج حدودها، والتدابير الوقائية الأخرى.
وقال وزير الخارجية الإيطالي لويجي دي مايو، إن هذا اليوم "يعتبر يوما تاريخيا"، مضيفا في تدوينة على حسابه بموقع فايسبوك: "اعتبارا من اليوم أصبح بإمكان الإيطاليين التنقل بحرية داخل البلاد، إنها رسالة ثقة تمنحها إيطاليا لكل العالم".
وعلى الرغم من حقيقة أن إيطاليا فتحت حدودها أمام دول الاتحاد الأوروبي، إلا أن القلق ما زال يساورها حيال موعد بداية تدفق السياح الأوروبيين.