فرنسا وبريطانيا وإسبانيا تعترف بغواييدو ''رئيسا مؤقتا لفنزويلا''

فرنسا وبريطانيا وإسبانيا تعترف بغواييدو ''رئيسا مؤقتا لفنزويلا''

فرنسا وبريطانيا وإسبانيا تعترف بغواييدو ''رئيسا مؤقتا لفنزويلا''

أعلنت كل من بريطانيا وفرنسا وإسبانيا اعترافها بزعيم المعارضة الفنزويلية خوان غواييدو رئيسا مؤقتا للبلاد.


و قال وزير الخارجية الفرنسي، جان إيف لودريان، إن غواييدو يمتلك الآن الشرعية الكاملة لتنظيم انتخابات رئاسية في فنزويلا.

وأكد لودريان أن "هذه التصريحات من الخارجية الفرنسية لا تعد تدخلا في الشأن الداخلي الفنزويلي، فهناك أزمة داخلية، ونحن نستجيب لمطالبات الرئيس غواييدو لتأييده في إعادة تأسيس الديمقراطية. يجب أن تكون هناك انتخابات جديدة لشرعنة مطالب الشعب الفنزويلي."

أما وزير الخارجية الإسباني فقد أعلن اعتراف بلاده بغواييدو رئيسا للبلاد من خلال تغريدة على موقع تويتر، وهو ما قام به أيضا وزير الخارجية البريطاني.

يذكر أن رئيس الجمعية الوطنية في فنزويلا (البرلمان)، خوان غوايدو، أعلن يوم 23 جانفي 2019، تنصيب نفسه رئيساً للبلاد، خلفا لنيكولاس مادورو، وتلى القسم أمام حشود ضخمة من المؤيدين في العاصمة كاراكاس.