فرنسا : إعتقال الإمام التونسي محجوب المحجوبي

فرنسا : إعتقال الإمام التونسي محجوب المحجوبي
اعتقلت السلطات الفرنسية الإمام التونسي محجوب المحجوبي بتهمة "الدعوة إلى الإرهاب" على خلفية خطبة صُنفت على أنّها "معادية لفرنسا".

و كان وزير الداخلية الفرنسي جيرالد دارمانان قد طلب سحب تصريح إقامة إمام تونسي بهدف طرده، وذلك بسبب إطلاقه دعوات إلى الكراهية. 

وقال دارمانان في رسالة نُشرت على موقع "إكس" الأحد إنه طلب من مسؤول الشرطة في منطقة "غارد"  في جنوب فرنسا جيروم بونيه إبلاغ "مدعي عام الجمهورية بمواقف الإمام". وأضاف "لن تمر أي دعوة إلى الكراهية بدون رد". 

وفي فيديو تم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي، وصف إمام مدينة "بانيول-سور-سيز"، محجوب محجوبي، "العلم الثلاثي الألوان" بأنه "علم شيطاني" "لا قيمة له عند الله". ولم يحدّد أنه يتحدّث عن العلم الفرنسي. 

وفي فيديو آخر نُشر أيضًا على مواقع التواصل الاجتماعي، تحدّث الإمام عن ظهور "المهدي" الذي سيوحد جميع المسلمين. 

وقال "سوف يُعلن نفسه، وعندها يَسقط كل الحكام في كل الحكومات، ولن تكون لدينا كل هذه الأعلام الثلاثية الألوان التي نعاني منها، وتسبّب لنا الصداع، ولا قيمة لها عند الله، بل قيمتها الوحيدة هي قيمة شيطانية". 

 وتابع "انظروا إلى كل هذه الأعلام التي لدينا في المباريات هي أعلام شيطانية لا قيمة لها. مَن فرضوها فعلوا ذلك ببساطة حتى يكره بعضنا بعضا، ولا نحب بعضنا، ولوضع الحقد في قلوبنا".

وقالت قناة "بي اف ام تي في"  الإخبارية الفرنسية التي كشفت عن المعلومات، أنّ محجوبي عضو في "جمعية مسلمي غارد رون" (AMGR).