الولايات المتحدة: عواصف تؤدي إلى مقتل عشرة أشخاص

الولايات المتحدة: عواصف تؤدي إلى مقتل عشرة أشخاص

الولايات المتحدة: عواصف تؤدي إلى مقتل عشرة أشخاص
توفي ما لا يقل عن عشرة أشخاص، وتم إلغاء أكثر من ألف رحلة جوية، وانقطعت الكهرباء عن مئات الآلاف في خمس ولايات أمريكية، يوم أمس السبت 11 جانفي 2020، بعد أن أدت عاصفة شتوية عاتية إلى تساقط ثلوج وأمطار ثلجية في منطقة امتدت من ولاية تكساس وحتى ولاية ميشيجان.

وذكرت هيئة الأرصاد الوطنية أن العواصف اجتاحت مناطق ابتداء من تكساس عبر الجنوب الشرقي والبحيرات الكبرى وحتى ولاية مين، مما أدى إلى هبوب رياح بقوة الأعاصير وتساقط ثلوج تراوح سمكها ما بين خمسة سنتيمترات و13 سنتيمترا ليلة الجمعة وفي ساعة مبكرة من صباح السبت.

ومن المتوقع تساقط مزيد من الثلوج اليوم الأحد في مناطق بولايات إيلينوي وميشيجان وشمال نيويورك ونيو انجلاند.وقال مكتب قائد الأمن في مقاطعة بوسير في شمال غرب ولاية لويزيانا إن شخصين لقيا حتفهما عندما دمرت العاصفة منزلا متنقلا. وذكرت وسائل الإعلام المحلية إن شخصا ثالثا لقي حتفه بعد سقوط شجرة على منزله في الولاية.

وقال موقع باور أويتيدج.يو إس الإلكتروني إن الكهرباء انقطعت عن أكثر من 257 ألف منزل وشركة في ولايات ألاباما ومسيسبي وكنتاكي وتنيسي وأركنسو، وتم إلى حد كبير إصلاح انقطاع كبير للكهرباء في ولايات تكساس وميشيجان وإيلينوي بحلول بعد ظهر السبت.وقال موقع فلايت أوير الإلكتروني إن معظم تأجيل وإلغاء الرحلات الجوية بالولايات المتحدة كان في مطار أوهير الدولي بشيكاجو بعد إلغاء أكثر من ألف رحلة وتأجيل مئات الرحلات الأخرى.