طيارو "فرنسا للطيران" في إضراب الأسبوع المقبل

طيارو "فرنسا للطيران" في إضراب الأسبوع المقبل

 طيارو "فرنسا للطيران" في إضراب الأسبوع المقبل

يعتزم طيارو شركة الخطوط الجوية الفرنسية "فرنسا للطيران" تنظيم إضراب عن العمل، الأسبوع المقبل، احتجاجاً على مشروع قانون العمل الجديد المثير للجدل، تزامنًا مع فعاليات بطولة الأمم الأوروبية لكرة القدم "يورو 2016" المقامة حاليا في البلاد.


وأفاد بيان عن النقابات العمالية، اليوم الأحد 17 جوان 2016، أن طيارو "إير فرانس"، أعلنوا تنظيم إضراب في الفترة الممتدة من 24 وحتى 27 جوان الجاري.
وكان الطيارون قد نظموا إضراباً عن العمل، في الفترة ما بين 11 – 14 جوان الجاري، تسبب في إلحاق الشركة خسائر بلغت قيمتها 40 مليون يورو.
وأعلنت نقابة الطيارين في بيان لها، الإثنين الماضي، أن 79% من الرحلات الجوية لم تتأثر من إضراب الطيارين الأخير، مشيراً أن أكبر مطارات البلاد "شارل ديغول"، شهد تنفيذ 72% من الرحلات المتوسطة المدى و85% من الرحلات البعيدة والداخلية، حسب الجدول الموضوع لها.
وعلى خلفية مشروع القانون، تشهد فرنسا احتجاجات وإضرابات منذ ثلاثة أشهر، زادت حدتها مؤخراً، بعد تلبية أعداد كبيرة من عمال مصافي تكرير النفط وخطوط السكك الحديدية والمطارات، وعمال النظافة بالبلاد، دعوة النقابات العمالية بالتوقف عن العمل احتجاجاً على قانون العمل الجديد، الذي رأت أنه يتضمن بنودًا "تنتقص من حقوق العمال".