سويسرا: العثور على فتاة ميتة بطريقة بشعة في حمام أحد الفنادق

سويسرا: العثور على فتاة ميتة بطريقة بشعة في حمام أحد الفنادق

سويسرا: العثور على فتاة ميتة بطريقة بشعة في حمام أحد الفنادق

تحقق الشرطة السويسرية في حادثة العثور على امرأة بريطانية تدعى فلورنس ريد وتبلغ 22 عاماً، ميتة في حمام أحد الفنادق عند سفوح جبال "الألب".


وبحسب ما ذكرت صحيفة "تايمز" البريطانية، اليوم الجمعة 12 افريل 2019، قال صديق الفتاة، إنّها "توفيت عن طريق الخطأ خلال ممارسة الجنس معها"، إلا أنّ هذه الرواية نفاها جيرانه من نزلاء الفندق الذين قالوا إنّهم سمعوا صراخ شجارهما طيلة ليلة الحادثة.

وقامت السلطات السويسرية باحتجاز صديق الفتاة، وهو ألماني يبلغ من العمر 29 عاماً، على ذمة التحقيق.

وتشتبه السلطات بأنه الجاني، لا سيما بعد العثور على جروح وكسور على جسد صديقته.

وقال أحد موظفي الفندق: "كان هناك خلاف كبير بين الإثنين في الليلة التي سبقت العثور على المرأة ميتة. اشتكى ضيوف آخرون من صوتهما المرتفع، وذهب أحد الموظفين إليها في محاولة لتهدئة الموقف".

وفي التفاصيل نزل صديق الفتاة على منطقة الاستقبال في الفندق عند الساعة 6:30 صباحاً، وهو في حالة متوترة، لإخبار الموظّفين بأنّ صديقته تعاني من مشكلات صحية. واستدعى موظفو الفندق المسعفين، الذين أعلنوا عن وفاتها في مكان الحادث.