سوري مقيم في الكويت يطالب بدفنه فيها قبيل انتحاره

سوري يطالب بدفنه قبيل انتحاره في مكان معين

سوري يطالب بدفنه قبيل انتحاره في مكان معين
قام وافد سوري مقيم في الكويت بترك رسالة إلى أسرته يطالبهم بدفنه في الكويت، قبيل إقدامه على شنق نفسه دون معرفة أو توضيح الأسباب.

وللإشارة فإن الشاب وهو في العقد الثالث من عمره، يقيم مع عائلته في منطقة الأندلس بمحافظة الفروانية، وقد عُثر عليه مشنوقاً بحبل حول عنقه، وذلك ووفق الحساب الأمني لـ ''أمن ومحاكم''.

وتم إبلاغ الأجهزة الأمنية والإسعاف، حيث تبين عند وصولهم أنه قد فارق الحياة، كما تم العثور برفقته على رسالة مكتوب فيها (أدفنوني بالكويت)، ولم تكشف تفاصيل الحادثة وأسبابها، في حين أمرت النيابة العامة برفع جثة الشاب.

ويذكر أن حالات الانتحار تتكرر بين الحين والآخر في هذا البلد الخليجي الذي تشكل فيه نسبة الوافدين نحو ضعفي عدد المواطنين، وتعتبر الجالية السورية ثاني أكبر جالية عربية في الكويت بعد الجالية المصرية.