سفن حربية أمريكية ترسو بوساحل ليبيا...ما الحكاية!؟

سفن حربية أمريكية ترسو بسواحل ليبيا...ما الحكاية!؟

سفن حربية أمريكية ترسو بسواحل ليبيا...ما الحكاية!؟

شهدت قرية ''البلم سيتي''، والمعروفة بقرية النخيل بمنطقة جنزور الواقعة غرب العاصمة الليبية طرابلس، صباح اليوم اليوم الأحد 7 أفريل 2019، عملية إجلاء موظفين أجانب بواسطة سفن.


وتعتبر قرية النخيل، المقر الرئيسي لأغلب المنظمات الدولية ومن بينها بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، التي يرأسها غسان سلامة، وكذلك مقرا لبعض السفراء الاجانب.

من جانبها، أعلنت القيادة العسكرية الأميركية في أفريقيا ''أفريكوم''، عن إجلاء عدد من القوات من ليبيا عبر البحر، بسبب التوتر الذي تشهده البلاد منذ الخميس الماضي.

وأظهر مقطع فيديو قيام فرقاطتين أميركيتين بعملية الإجلاء غربي طرابلس، في وقت تواصل قوات المشير خليفة حفتر الزحف نحو المدينة.

وكانت الفرقاطتان تتحركان بالقرب من شواطئ طرابلس بعد أن قامتا بإجلاء جنود أجانب من القرية السياحية في منطقة جنزور غربي طرابلس.

ويُسمع في مقطع الفيديو شخص يقول إن الفرقاطتين تحملان العلم الأميركي.