سعد الحريري : عودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم ستجري بالتنسيق فقط مع الأمم المتحدة

سعد الحريري : عودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم ستجري بالتنسيق فقط مع الأمم المتحدة

سعد الحريري : عودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم ستجري بالتنسيق فقط مع الأمم المتحدة

أكد رئيس الحكومة اللبنانية، سعد الحريري اليوم الجمعة 14 جويلية 2017، أن عودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم ستكون طوعية وستجري بالتنسيق فقط مع الأمم المتحدة، مشيرا إلى انه من الضروري أن تتوفر الشروط الإنسانية اللازمة لذلك.


وأضاف الحريري قائلا "نحن نشهد تزايدا في التوترات بين السوريين واللبنانيين تؤكد تعب المجتمع المضيف وتثبت صحة ندائنا لزيادة الدعم للمجتمعات المضيفة. ومما يثير القلق بالقدر نفسه، أن مستوى صرف المعونة الإنسانية إلى لبنان حتى الآن أقل من نصف المساعدة المعلن عنها في العام الماضي خلال الفترة نفسها. وعلاوة على ذلك، لا تزال التعهدات المعلنة لعام 2018 وما بعده محدودة، مما يحد من برامج المساعدة الحاسمة الممتدة على سنوات، مثل برنامج RACEII".

وقال رئيس الحكومة اللبنانية، خلال اجتماع حضرته منسقة الأمم المتحدة الخاصة للبنان، سيغريد كاغ، وممثلون عن بعثات دبلوماسية عربية وغربية في لبنان "نحن ندعم العودة السريعة والآمنة للنازحين السوريين، ومع ذلك، فإننا لن نجبر، تحت أي ظرف، النازحين السوريين على العودة إلى سوريا".

وأكد أنه سيتم تناول هذه المسألة ''فقط بالتنسيق الوثيق والتخطيط المشترك مع الأمم المتحدة ووكالاتها المتخصصة"، في إشارة ضمنية إلى رفض التنسيق مع الحكومة السورية، مضيفا: "سوف نتأكد من أن شروط عودتهم تمت تلبيتها بشكل صحيح ووفقا للقانون الدولي''.