أمريكا: سجن سري للمخلوقات الفضائية في أنفاق تحت أرض قاعدة جوية

أمريكا: سجن سري للمخلوقات الفضائية في أنفاق تحت أرض قاعدة جوية

أمريكا: سجن سري للمخلوقات الفضائية في أنفاق تحت أرض قاعدة جوية

ألف المهندس رايموند زيمانسكي الذي تقاعد بعد 39 عاما من العمل في سلاح الجو الأمريكي كتابا تحت عنوان " 50 ظلا للون الرمادي" .


وتحدث المهندس في كتابه عن سجن سري للمخلوقات الفضائية وقال إنه موجود في أنفاق تحت أرض القاعدة الجوية رايت باترسون في ولاية أوهايو.

وأضاف أنه علم بهذا السر من رئيسه المباشر، آل، وذلك بعد مرور أسبوع على بدء خدمته مشيرا إلى أنه بعد تحطم صحن طائر في نيو مكسيكو، المعروف باسم حادث روزويل، تم نقل المركبة وركابها إلى القاعدة الجوية.

وشدد المهندس قائلا ''لم يقل أحد من قبل -" أنت مجنون، ليس لدينا أي مخلوقات قادمة من الفضاء. لم ينكر أحد ذلك''.

وأكد زيمانسكي أنه لم لم يرى هذه المخلوقات بأم عينه ولا حتى السجن السري تحت الأرض ولكنه شاهد عدة مرات في القاعدة أشخاصا يشبهون أبطال فيلم "رجال بملابس سوداء"، وكانوا يرتدون ملابس داكنة وقبعات حتى في أيام الصيف الحارة. معتبرا أن هؤلاء كانوا من موظفي الهيئات الأمنية المختصة وكانوا ينفذون مهمة سرية في إخفاء الأدلة.

للاشارة فإن "حادثة روزويل" تتمثل في اكتشاف طبق طائر متحطم في منطقة "روزويل" بولاية تكساس الأمريكية في 8 جويلية سنة 1947.