''سان إسكوبار''... أو عندما يعلن وزير الخارجية البولندي أنه سيجري محادثات مع دولة غير موجودة

''سان إسكوبار''... أو عندما يعلن وزير الخارجية البولندي أنه سيجري محادثات مع دولة غير موجودة

''سان إسكوبار''... أو عندما يعلن وزير الخارجية البولندي أنه سيجري محادثات مع دولة غير موجودة

أعرب وزير الخارجية البولندي، فيتولد فاشيكوفسكي، خلال زيارته إلى الولايات المتحدة، عن نيته لقاء نظيره من دولة "سان إسكوبار" لأول مرة في تاريخ الدبلوماسية البولندية. إعلان عادي لولا أن هذه الدولة غير موجودة بتاتا!


وأثار هذا التصريح موجة من السخرية على مواقع التواصل الإجتماعي، حيث تم فتح حسابا خاصا بها في موقع "تويتر"، أعلن عبره عن إعفاء البولنديين من تأشيرات الدخول إلى أراضي "سان اسكوبار"، وعن فتح جسر جوي مباشر بين البلدين، وعن تأييدها ترشيح وارسو لعضوية مجلس الأمن الدولي.
بدوره اعتبر وزير الدفاع البولندي السابق، توماش سيمونياك، أن فاشيكوفسكي بانخراطه في المحادثات مع ممثلي دول لا وجود لها، أصبح يضر بالمصالح الوطنية لبلاده بقدر أقل بكثير من الأضرار الناجمة عن أنشطته العادية.
وفي نهاية المطاف، اضطرت وزارة الخارجية البولندية للتعليق على تصريح فاشيكوفسكي، وتبريره باعتباره "زلة لسان".
وقالت يوفانا فايدا، الناطقة باسم الوزارة، أن فاشيكوفسكي كان يتحدث عن لقاء محتمل مع وزير خارجية دولة سانت كيتس ونيفيس، التي تقع شرقي البحر الكاريبي.