إيفانا ترامب تنصب نفسها ''سيدة أولى'' وتثير غضب ميلانيا

إيفانا ترامب تنصب نفسها ''سيدة أولى'' وتثير غضب ميلانيا

إيفانا ترامب تنصب نفسها ''سيدة أولى'' وتثير غضب ميلانيا

أثارت زوجة الرئيس الاميركي الأولى ايفانا ترامب ردة فعل غاضبة من زوجته الحالية ميلانيا بعدما نصبت نفسها "سيدة اولى".


وقالت ايفانا ترامب خلال مقابلة مع محطة "آي بي سي نيوز" التي تروج لكتابها "رايزينغ ترامب"، مازحة انها "سيدة اولى"، وأوضحت عن علاقتها بزوجها السابق، "لدي رقم الهاتف المباشر في البيت الابيض لكن لا اريد أن أتصل به هناك لأن ميلانيا موجودة فيه".

وأضافت ضاحكة "لا اريد أن أتسبب بغيرة أو أي شيء من هذا القبيل لأني زوجة ترامب الأولى أنا سيدة أولى".

ولم يرق الأمر لزوجة الرئيس الأميركي الحالية وقد عبرت عن إمتعاضها على لسان الناطقة بإسمها ستيفاني غريشام، حيث قالت الناطقة في بيان أوردته محطة "سي أن أن" التلفزيونية أن ميلانيا ترامب "تعشق الإقامة في واشنطن ودورها كسيدة الولايات المتحدة الأولى يشرفها".

هذا وأضافت أنها "تنوي استخدام لقبها ودورها لسماعدة الأطفال''.