رئيس وزراء رومانيا يقع في فخ ''غرامة الكمامة'' التي فرضها على شعبه

رئيس وزراء رومانيا يقع في فخ ''غرامة الكمامة'' التي فرضها على شعبه

رئيس وزراء رومانيا يقع في فخ ''غرامة الكمامة'' التي فرضها على شعبه
أفادت وكالة الأنباء الرسمية في رومانيا، اليوم الأحد 31 ماي 2020، بأن رئيس الوزراء لودوفيك أوربان، دفع غرامة قدرها ثلاثة آلاف ليو (690 دولارا) إثر خرقه قيودا فرضها هو نفسه للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد في البلاد.

وأمس السبت، انتشرت على وسائل التواصل الاجتماعي في رومانيا، صورة لرئيس الوزراء أوربان وهو جالس في مكتبه مع عدد من أعضاء الحكومة ويدخن سيجارة بينما لم يضع أي من الحضور كمامة، فيما كانت كماماتهم ملقاة على الطاولة.
وأقر أوربان في بيان بخرقه القواعد قائلا إن بعض أعضاء الحكومة تجمعوا في مكتبه بعد يوم عمل طويل في 25 ماي الذي يوافق عيد ميلاده الخامس والسبعين.
واضاف البيان ”يعلم رئيس الوزراء أنه يتعين على جميع المواطنين إطاعة القواعد بغض النظر عن منصبهم. وإذا خُرق القانون فلا بد من تطبيق العقوبات“.
تجدر الإشارة، إلى أنه إجراءات العزل الصارمة التي استمرت 60 يوما في ظل حالة طوارئ انتهى العمل بها في 15 ماي الجاري، أمرت حكومة أوربان بحالة يقظة لمدة 30 يوما حيث جعلت وضع الكمامات إلزاميا في وسائل النقل العام والأماكن العامة المغلقة. وتحظر رومانيا التدخين داخل الأماكن المغلقة منذ 2016.