رئيس حزب فرنسي يدعو الفرنسيين من أصول جزائرية للعودة إلى بلادهم

رئيس حزب فرنسي يدعو الفرنسيين من أصول جزائرية للعودة إلى بلادهم

رئيس حزب فرنسي يدعو الفرنسيين من أصول جزائرية للعودة إلى بلادهم
هاجم رئيس حزب ''انهضي يا فرنسا'' نيكولا دوبون-إينيان أبناء الجالية الجزائرية من الجيل الثالث والرابع والمقيمين الجزائريين في فرنسا.

 وقال السياسي الفرنسي إنهم ''يفضلون الجزائر في المقام الأول''، متهما إياهم بعدم احترام فرنسا على خلفية تشجيعهم لمنتخب الجزائر لكرة القدم. 

وقبل ساعات قليلة من نهائي كأس الأمم الافريقية بين الجزائر والسنغال، دعا دوبون-إينيان أنصار المنتخب الوطني الجزائري إلى "العودة إلى الجزائر".

واتخذت مدن فرنسية عدّة بينها باريس، تدابير وقائية هذه الجمعة لتجنب حدوث تجاوزات كتلك التي أعقبت مباراتي الجزائر ضد ساحل العاج والجزائر ضد نيجيريا حيث ألقت قوات الشرطة في فرنسا القبض على 282 شخصا خلال الاحتفالات بانتصار الجزائر على نيجيريا في الدور نصف النهائي، والتي تزامنت مع العيد الوطني في فرنسا.

وقال دوبون-إينيان على القناة الفرنسية الثانية: "ككل الفرنسيين، شعرت بألم لرؤية الفرنسيين يسحبون العلم الفرنسي ويلوحون بالعلم الجزائري، هذا الأمر يمثل مشكلة". ولم يحدد دوبون-إينيان مكان الأحداث التي تمّ خلالها رفع العلم الجزائري على حساب العلم الفرنسي، يذكر أن مدينة تور شهدت في الـ 11 من هذا الشهر محاولة قيام مراهق من أصول جزائرية بوضع العلم الجزائري مكان العلم الفرنسي في ميدان بوسط المدينة ولكن الشرطة قامت باعتقاله قبل القيام بذلك.