داعش يعلن مسؤوليته عن هجوم انتحاري على مستشفى في باكستان

داعش يعلن مسؤوليته عن هجوم انتحاري على مستشفى في باكستان

    داعش يعلن مسؤوليته عن هجوم انتحاري على مستشفى في باكستان

أعلنت وكالة أعماق للأنباء المرتبطة بتنظيم داعش الإرهابي أن التنظيم أكد مسؤوليته عن تفجير انتحاري في باكستان قتل فيه 70 شخصا على الأقل وأصيب أكثر من مئة اليوم الاثنين 8 أوت 2016 في هجوم على مشيعين تجمعوا في مستشفى في مدينة كويتا.


و اشارت الوكالة إلى أن أحد الجهاديين قام بتفجير حزامه الناسف على تجمع لموظفين من وزارة العدل والشرطة الباكستانية في مدينة كويتا.

يذكر أن جماعة الأحرار وهي فصيل تابع لحركة طالبان الباكستانية أعلنت مسؤوليتها أيضا عن الهجوم.