خبر سيئ للنساء..علامات تكشف كذبهن في الرسائل النصية

خبر سيئ للنساء..علامات تكشف كذبهن في الرسائل النصية

خبر سيئ للنساء..علامات تكشف كذبهن في الرسائل النصية

أصبح اليوم باستطاعة الرجل كشف ما تخفيه المرأة في خفايا رسائلها النصية المتبادلة بينهما، وذلك بالاطلاع على نتائج دراسة حديثة قام بها باحثون من جامعة كورنيل كشفوا فيها أهم علامات كذب النساء في الرسائل النصية.


و تمكَّن الباحثون من تطوير تطبيق للرسائل على الهواتف العاملة بنظام أندرويد لجمع نصوص معينة من عدد كبير من المشاركين و تم جمع 1703 محادثات على مدى 7 أيام، ثم حذفوا المحادثات التي لم تتضمن أي أكاذيب، وتبقَّت لهم 351 محادثة قاموا بدراستها.
واكتشف الباحثون بعض الأنماط التي تشير إلى أن الشخص الذي كتب رسالة ما كاذب، إذ كشف تحليل جديد لمئات المحادثات أن النساء يملن إلى استخدام مزيد من الكلمات عندما يكذبن، بالإضافة إلى الكلمات الذاتية مثل 'أنا'، في مقابل صعوبة تحديد الكذابين الذكورلإستخدامهم كلمات أقل في الرسائل.
ووفقاً لما ذكره موقع 'ديلي ميل' البريطاني فقد قام الفريق بعد فصل الرسائل الكاذبة والصادقة بحساب متوسط عدد الكلمات لكل نوع من الرسائل بالاعتماد على نوع الجنس والحالة الاجتماعية، و نظروا إلى نسب الكلمات الذاتية، والعبارات غير الملتزمة مثل ربما، وممكن، وبالتأكيد، واكتشفوا بأن الكاذبين كانوا أكثر عرضة لاستخدام الكلمات الذاتية.

وقال الباحثون إن النساء يستخدمن الكلمات ذات التوجه الذاتي في جميع الأوقات في حين يستخدم الرجال 'أنا' بشكل أقل، مؤكدين أن كلا الجنسين يستخدمون العبارات غير الملزمة أكثر عندما يكذبون.
كما أكد الباحثون أن الضمائر مثيرة للاهتمام بشكل خاص في الخداع لأن بعضها يعكس المسؤولية وبعضها الآخر يمكن أن يشير إلى محاولة الهروب والتخفي.