جزائرية تحاول سرقة رضيع من المستشفى..هكذا تنكرت قبل القبض عليها

جزائرية تحاول سرقة رضيع من المستشفى..هكذا تنكرت قبل القبض عليها

جزائرية تحاول سرقة رضيع من المستشفى..هكذا تنكرت قبل القبض عليها
تأكّد أن المرأة التي حاولت سرقة رضيع من مستشفى جزائري، اليوم الاثنين 10 فيفري 2020، لا تنتمي للفريق الطبي رغم تنكرها.

وقال مدير مستشفى بوفاريك بولاية البليدة، دغبوش رضا: ''في حدود الساعة الواحدة و10 دقائق، من نهار اليوم الإثنين، دخلت امرأة المستشفى متنكرة بزي طبيبة، وحاولت سرقة رضيع حديث الولادة، قالت لأم الرضيع إنها ستأخذه لإجراء تحاليل، حيث تبدو عليه أعراض المرض''. 
وأضاف: ''والدة الطفل وضعت ثقتها في الممرضة المزيفة لأنها كانت ترتدي مئزرا  طبيا، وسلمتها طفلها، ولحظة خروجها من المستشفى رفقة الطفل، ألقى عليها أعوان أمن المستشفى القبض، بعد تفطنهم  أنها غريبة عن المستشفى''، وفق تصريحه لموقع النهار. 
وقد تم إلقاء القبض على المظنون فيها وتسليمها إلى مصالح الأمن التي تواصل معها الابحاث والتحريات عن دوافع ذلك ومن يقف وراءها.



إقرأ أيضاً