جريمة قتل الضابط في باريس : هذه هوية القاتل

جريمة قتل الضابط في باريس : هذه هوية القاتل

جريمة قتل الضابط في باريس : هذه هوية القاتل

أفادت مصادر فرنسية، اليوم الثلاثاء 14 جوان، أن قاتل الشرطي الفرنسي مساء أمس الاثنين، يدعى العروسي عبد الله، ويبلغ من العمر 25 عاما، سبق و أن حكم عليه في 2013 بالسجن، لمشاركته في شبكة متطرفة بين فرنسا وباكستان.


كما تبنى تنظيم داعش، اليوم الثلاثاء، عملية قتل الضابط طعنا بالسكين أمام منزله في باريس، وفقا ما ذكرت "وكالة أعماق" التابعة للتنظيم داعش الإرهابي.

وكان العروسي، وهو مولود في مانت-لا-جولي، التي تبعد نحو 60 كيلومترا غرب باريس، قد قتل الضابط في منزل الأخير، ثم احتجز زوجة الضابط وطفله في المنزل قبل أن تتمكن الشرطة الفرنسية الخاصة من قتله وتحرير الطفل، في حين وجدت الزوجة مقتولة.