تمكن الجزائر من توقيف رجل أعمال خلال محاولته الهروب إلى تونس

إيقاف رجل أعمال جزائري خلال محاولته الهروب إلى تونس

إيقاف رجل أعمال جزائري خلال محاولته الهروب إلى تونس
تمكنت شرطة الحدود البرية الجزائرية بمعبر أم الطبول الحدودي بولاية الطارف، أمس الاثنين 12 أوت 2019، من إيقاف رجل أعمال معروف في المنطقة وهو عضو بالمجلس الشعبي الولائي الحالي عن حزب التجمع الوطني الديمقراطي.


وذكرت صحيفة ''الشروق'' الجزائرية، بأن توقيف ''ع. ب.'' قد تم بينما كان يهم بمغادرة الجزائر نحو تونس.
وأكدت الصحيفة، أنه تم إيداع رجل الأعمال رهن الحبس المؤقت من طرف نيابة محكمة القالة، بأمر من قاضي التحقيق إلى غاية محاكمته لاحقا.  
هذا كما أوضحت مصادر لـ ''الشروق الجزائرية''، أن رجل الأعمال ملاحق بعدة أوامر بالقبض عليه صادرة من الجهات القضائية، ومحل تحقيقات معمقة في قضايا رجال أعمال موجودين رهن الحبس بالحراش.
وأشارت الصحيفة ذاتها إلى أن اسم رجل الأعمال ذكر في غالبية القضايا، مبينة أن التحقيقات وصلت إلى ولاية الطارف بعد الاشتباه في تورط سيناتور ورجل أعمال، في مساعدة رجل الأعمال ''علي حداد'' لأجل الهروب عبر المركز الحدودي أم الطبول بولاية الطارف