تقرير للبنتاغون: ''داعش'' الارهابي مازال قويا بعد مقتل زعيمه

تقرير للبنتاغون: ''داعش'' الارهابي مازال قويا بعد مقتل زعيمه

تقرير للبنتاغون: ''داعش'' الارهابي مازال قويا بعد مقتل زعيمه
أفاد تقرير للبنتاغون، أن تنظيم ''داعش'' الارهابي، لم يتأثر حتى بعد اغتيال زعيمه أبو بكر البغدادي.

وأظهر التقرير أن التنظيم الارهابي يحافظ على قدراته في سوريا رغم مقتل البغدادي، وحذر من أن الانسحاب المحتمل للقوات الأمريكية من العراق قد يؤدي "على الأرجح" إلى عودة ظهور "الجهاديين". 

واستنتجت كل من القيادة الأمريكية الوسطى ووكالة الاستخبارات العسكرية، أن مقتل البغدادي "لم يتسبب بأي تراجع فوري لقدرات التنظيم في العراق وسوريا". 

وتزعم البغدادي (48 عاما) هذا التنظيم اعتبارا من 2014 وكان على رأس قائمة المطلوبين في العالم، وترأس "خلافة" امتدت على مساحات شاسعة بين العراق وسوريا، لكن بعد انهيارها تحول التنظيم إلى العمليات السرية. 

وتمت تصفية البغدادي في عملية للقوات الخاصة الأمريكية في محافظة إدلب بشمال غرب سوريا في 27 أكتوبر الماضي، وأعلن التنظيم تعيين أبو إبراهيم الهاشمي القرشي خلفا له.