تطورات في السودان: عمر البشير يتنازل!

تطورات في السودان: عمر البشير يتنازل!

تطورات في السودان: عمر البشير يتنازل!

أكّدت مصادر إعلامية قريبة من دوائر القرار في السودان، اليوم الجمعة 22 فيفري 2019، أنّ الرئيس عم البشير ينوي إعلان إعلان حالة الطوارئ، وحل الحكومة وتشكيل حكومة كفاءات، وإعفاء حكام الولايات من مناصبهم، وتعليق التعديلات الدستورية، وعدم نيته الترشح في الانتخابات الرئاسية القادمة، وتنازله عن رئاسة الحزب الحاكم، وألمحت إلى أنه قد يعلن نفسه رئيسا انتقاليا للبلاد.



ونقلت ذات المصادر، عن مدير المخابرات السوداني صلاح عبدالله قوش قوله إن البشير سيحل الحكومتين المركزية والولايات، كما سيوقف اجراءات تعديل الدستور، التي تخوله الترشح لولاية رئاسية ثالثة.

كما أشارت إلى أنّ عمر البشير سيلقي خطابا خلال الساعات القادمة في محاولة لتخفيف حدة الاضطرابات، واحتواء المتظاهرين الذين خرجوا مطالبين بإسقاطه، منذ ديسمبر الماضي، بعد أن خرجوا منددين بالأوضاع الاقتصادية المتردية، وهو ما أسفر عن سقوط حوالي 50 قتيلا.


وفي المقابل، حذر "تجمع المهنيين السودانيين" المعارض في بيان صدر اليوم الجمعة، السلطات من "محاولة الالتفاف على مطالب الشعب والقفز عليها"، مؤكدا أن الأمر سيسبب "المزيد من الفعل الثوري السلمي في الشوارع".

وجدد "التجمع" مطلبه بـ"تنحي النظام ورئيسه وتفكيك المؤسسات القمعية وتسليم السلطة لحكومة قومية مدنية انتقالية".