تصنيع ''بيرة'' خاصة بالنساء فقط!

تصنيع ''بيرة'' خاصة بالنساء فقط!

تصنيع ''بيرة'' خاصة بالنساء فقط!

تلقى مصنع بيرة شهير فى التشيك إنقادات كثيرة وغضبا واسعا من منتقديه بعد إنتاجه الأخير الذي يحمل شعارا ''زجاجة من أجلها''، وهي عبارة عن زجاجة بيرة وردية اللون مخصصة للنساء.


واتُهم مصنع ''Aurosa'' بأنه تمييزي ضد المرأة، إذ اعتبر البعض أن المرأة في 2017 ليست في حاجة إلى بيرة معدة لها خصيصا لتشربها، خاصة إن كانت ''وردية'' اللون، اللون النمطى المرتبط بالنساء.

وتقول مارينا سميروفا، مؤسسة العلامة التجارية إن البيرة المخصصة للمرأة تمثل ''قوتها وحنانها''.

وذكر مصنع البيرة عبر موقعه الرسمي ''ولدت لإثبات أن المرأة يمكن أن تنجح في أي مكان دون الحاجة إلى التكيف والتضحية بالأنوثة الطبيعية''، وهو الأمر الذى أثار استهجان العديد من السيدات لرسمهن بصورة نمطية لم تعد تتماشى مع المرأة فى 2017.

وسارعت شركة البيرة إلى الدفاع عن منتجها بنشر منشور على موقع ''فايسبوك'' قالت فيه: ''نحن نقدر حقا كل الآراء.. هدفنا هو خلق منتج جميل للاحتفال بأنوثة وأناقة المرأة، وإذا كنت لا تؤيد ذلك، فنحن نأسف لعدم وجودك إلى جانبنا، ولكننا لا نزال متمسكين بمنتجنا، بيرة ''Aurosa'' لم تقصد الإساءة إلى وجهات نظر أى شخص أو مشاعره، شكرا لكم لاشتراكم فى هذه المناقشة''.