السويد تلغي تجمعا لمؤيدي تعديلات أردوغان الدستورية

السويد تلغي تجمعا لمؤيدي تعديلات أردوغان الدستورية

السويد تلغي تجمعا لمؤيدي تعديلات أردوغان  الدستورية

أعلنت مصادر تركية، الأحد 12 مارس 2017 ، عن إلغاء تجمع لمؤيدي التعديلات الدستورية في ستوكهولم بالسويد، وذلك في ظل تصاعد حدة التوتر بين تركيا وهولندا بعد منع السلطات الهولندية وزيرين تركيين من لقاء الرعايا الأتراك للترويج للتعديلات الدستورية.


وأضافت المصادر أن مدير القاعة في العاصمة السويدية، التي كانت ستستضيف التجمع، أعلن إلغاءه دون إبداء أي أسباب لذلك.

وقال رئيس الوزراء التركي، بن علي يلدريم، إن بلاده سترد بأقصى ما يمكن على الإجراءات الهولندية الأخيرة بحق وزراء أتراك.

وتصاعدت حدة التوتر بين تركيا وهولندا، إذ أبدت الخارجية التركية عدم رغبتها في عودة السفير الهولندي من عطلته لأنقرة، في الوقت الحالي بعد منعها من دخول هولندا واعادتها الى الحدود الالمانية.

وقد شهدت التجمعات المناصرة لأ ردوغان منعا بكل من المانيا لاربع مرات وبلجيكا وهولندا والتحقت السويد بالركب.