تجارب جديدة لاستخدام ''ايبوروفين'' لعلاج مرضى كورونا

تجارب جديدة لاستخدام ''ايبوروفين'' لعلاج مرضى كورونا

تجارب جديدة لاستخدام ''ايبوروفين'' لعلاج مرضى كورونا
كشفت هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي"، اليوم الأربعاء 3 جوان 2020، أنّ علماء في بريطانيا يجرون تجربة لاختبار مدى نجاعة دواء الإيبوبروفين، منخفض الثمن، في التخفيف من أعراض الإصابة بفيروس كورونا.

وحسب ''بي بي سي''، فإن العلماء يعتقدون أن دواء الإيبوبروفين، وهو مضاد للالتهابات ومسكن للألم، يمكن أن يعالج صعوبات التنفس، بما يضمن الاستغناء عن أجهزة التنفس الصناعي.

;سيحصل نصف المرضى، خلال فترة الاختبار، على الإيبوبروفين بالإضافة إلى الرعاية المعتادة، حيث سيتم استخدام تركيبة خاصة من الإيبوبروفين بدلاً من الأقراص العادية التي قد يشتريها الناس عادة.

ولفتت ''بي بي سي''، إلى أن الدراسات التي أجريت على الحيوانات، تشير إلى أن هذه الأقراص قد تعالج متلازمة الضائقة التنفسية الحادة، وهي إحدى مضاعفات الإصابة بفيروس كورونا.