بعضها من تونس..بيع جماجم تاريخية على فيسبوك

بعضها من تونس..بيع جماجم تاريخية على فيسبوك

بعضها من تونس..بيع جماجم  تاريخية على فيسبوك
شرع موقع فيسبوك، بالتحقيق في قيام بعض مستخدمي الموقع ببيع وشراء الأعضاء والرفات البشرية التي تم استخراج أغلبها من مواقع تاريخية من عدة دول من بينها تونس عبر المجموعات الخاصة.

وأكد احد البائعين أن معروضاته من الرفات والجماجم تم استخراجها من مقابر تحت الأرض  بولاية سوسة، وأنها قام بعرض جمجمة بمبلغ قدره 550 دولار أمريكي وفق "الديلي ميل".

وتمكن موقع "لايف ساينس" من اكتشاف هذه الأعمال المشبوهبة بعد 10 أشهر من البحث المتواصل.

يذكر ان القانون الدولي يحرم هذه الممارسات التي تشكل تهديدا للارث الإنساني والمواقع الأثرية حول العالم.