ايرباص تحلق فوق بوينغ

ايرباص تحلق فوق بوينغ

ايرباص تحلق فوق بوينغ
قالت قناة "CNBC" الأمريكية اليوم الثلاثاء 18 جوان 2019، إن شركة صنع الطائرات "بوينغ" تعرضت لانتكاسة جديدة في أول يوم لافتتاح معرض باريس للطيران، ولم تحظ الشركة بأي طلب تجاري، في حين استهوت شركة "إيرباص" الشريحة الوسطى من السوق بطائرة منافسة.

 

وأشارت القناة إلى أنه في اليوم الأول من المعرض لم تحصل شركة "بوينغ" حتى على عقد واحد. وأشار رئيس شركة "بوينغ" إلى أن عرض الشركة لطائرتها في باريس هذا العام ليس للبيع وإنما لحفظ سمعتها بعد الحادثين اللذين تعرضت لها طائراتها من طراز "737 ماكس"، فهي "لا تنافس من أجل عروض جديدة وإنما من أجل سمعتها".

ولا زالت "بوينغ" تعاني هذا العام من تداعيات وقف تشغيل طائرتها الأعلى مبيعا من طراز "737 ماكس" منذ مارس الماضي بعد الحادثين الداميين. وأضافت القناة، أن منافستها الأوروبية، شركة "إيرباص" قامت في اليوم الأول من المعرض، بتوقيع 123 عقدا لبيع طائراتها الجديدة وإعادة تجهيز طائراتها التي في الخدمة. إذ استغلت "إيرباص" المعرض لإطلاق النسخة بعيدة المدى من طائرتها "321A"، بهدف خلق مسارات جديدة لشركات الطيران ذات الطائرات الأصغر واستباق خطط بوينغ.

وتحاول "إيرباص" جمع ما يقرب من 200 طلب شراء وتسعى وراء صفقات مع ناقلات مثل أميركان إيرلاينز، وجت بلو، وسيبو إير وإنديجو بارتنرز، مالكة شركة فرونتيير إيرلاينز.

يذكر أن شركة "بوينغ" تفوقت على منافستها في معرض "فارنبورو" الجوي العام الماضي في بريطانيا، وأبرمت عقودا لتوريد 673 طائرة، معظمها كانت من طراز "737 ماكس"، في حين تمكنت شركة "إيرباص" من التفاوض على بيع 431 طائرة فقط آنذاك.

وتعمل بوينغ حاليا على إصلاح نظام التشغيل الخاص بـ "737 ماكس"، ما قد يسمح بإعادة تشغيل طائراتها المتوقفة في مطارات العالم، والتي يقدر عددها بـ 400 طائرة.