انتظرته 4 أشهر وعندما عاد شوهها بالأسيد ! (صور+فيديو)

انتظرته 4 أشهر وعندما عاد شوهها بالأسيد ! (صور+فيديو)

انتظرته 4 أشهر وعندما عاد شوهها بالأسيد ! (صور+فيديو)

انتظرت "أتسيد نايغوسيم" الإثيوبية قدوم زوجها هايمانوت كاهسايلو من السفر في بيت عائلتها بمدينة Tigray البعيدة بأقصى الشمال الإثيوبي 555 كيلومتراً عن العاصمة أديس أبابا إلى أن قدم في احدى الليالي وقام برشّ وجهها بأسيد ناري حارق، وسكب ما تبقى منه على أنحاء عدة في جسمها، ثم غادر في العتمة دون أي أثر.


وقال الأطباء الذين يعالجونها حالياً في بانكوك، العاصمة التايلاندية، أن شفتيها التصقتا بفعل الأسيد ولم تعد قادرة على فتح فمها لتأكل أو تتحدث مشيرون إلى أن العضو الوحيد المؤدي وظيفته بوجهها هو عيناها القادرتان فقط على ذرف الدموع.

من جهته أكد أحد أطباء المستشفى ببانكوك، واسمه Masha Zhigunova المختص بأمراض العيون، أنه وزملاءه يحاولون إعادة فتح فمها، ومعالجة ما فعله الأسيد في وجهها من تآكل واضح.

كما يحاول الأطباء إنقاذ العين الثانية، معتبرين أن ما حدث لها "هو أصعب ما رأوه من الهجمات بالأسيد" حتى الآن.

ويذكر أن الزوجة المتضررة، البالغة من العمر 26 سنة لديها طفل يبلغ من العمر 5 سنوات، كانت تنتظر زوجها منذ أفريل الماضي الذي كان يعمل مدة في اليمن.