النزاع الفلسطيني-الإسرائيلي: مانويل فالس يحاول إقناع الطرفان بتبني المبادرة الفرنسية للسلام

النزاع الفلسطيني-الإسرائيلي: مانويل فالس يحاول إقناع الطرفان بتبني المبادرة الفرنسية للسلام

النزاع الفلسطيني-الإسرائيلي: مانويل فالس يحاول إقناع الطرفان بتبني المبادرة الفرنسية للسلام

وصل رئيس الوزراء الفرنسي مانويل فالس، مساء اليوم، إلى الأراضي الفلسطينية المحتلة في زيارة ستستغرق ثلاثة أيام سيزور خلالها الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي لمحاولة إقناعهما بتبني المبادرة الفرنسية للسلام، حسب ما أعلن عنه مكتبه.


وترمي المبادرة الفرنسية إلى تحريك عملية السلام الفلسطينية-الإسرائيلية، علما وأن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو لم يظهر أي تجاوب معها.
وسيلتقي المسؤولان ظهر الاثنين في القدس بعد أسبوع من زيارة وزير الخارجية الفرنسي جان مارك إيرولت، حين شكك نتانياهو، بحضور إيرولت، في حياد فرنسا.
وتكون الوفد الفرنسي من رئيس المجلس التمثيلي للمؤسسات اليهودية في فرنسا روجيه كوكرمان وشقيقه هنري ورئيس غرفة التجارة الفرنسية-الإسرائيلية والمدافعان عن ذكرى المحرقة سيرج وبيتي كلارسفلد والصحافي جان بيار الكباش والمخرج الكسندر أركادي والمغنية كرين آن والمخرج راني مصالحة وعالمة الإنتروبولوجيا ماريون سليتين.