المدير العام للأمن بحركة حماس ينجو من الاغتيال بعد تفجير سيارته

المدير العام للأمن بحركة حماس ينجو من الاغتيال بعد تفجير سيارته

المدير العام للأمن بحركة حماس ينجو من الاغتيال بعد تفجير سيارته

أفادت وزارة الداخلية التابعة لحركة حماس الفلسطينية، بأن قائد قواتها الأمنية تعرض ظهر اليوم الجمعة 27 أكتوبر 2017، لمحاولة اغتيال فاشلة إثر تفجير سيارته وسط قطاع غزة .

.


وأكد المتحدث باسم الوزارة في بيان صحافي نجاة اللواء ''توفيق أبو نعيم'' مدير عام قوى الأمن الداخلي من محاولة الاغتيال إثر تعرض سيارته لتفجير بمخيم النصيرات وسط مدينة غزة، حيث أصيب بجراح متوسطة وهو بخير ويتلقى العلاج في المستشفى''.

وجد الانفجار في سيارة المسؤول توفيق أبو نعيم بعد خروجه من صلاة الجمعلة في مسجد وسط القطاع، وقد باشرت الأجهزة الأمنية على الفور تحقيقاتها لمعرفة ملابسات الحادث والوصول للجناة.