الكشف عن هوية منفذ ''هجوم لندن''

الكشف عن هوية منفذ ''هجوم لندن''

الكشف عن هوية منفذ ''هجوم لندن''
أعلنت الشرطة البريطانية، مساء أمس الأحد 2 فيفري 2020، أن المشتبه به في تنفيذ هجوم لندن، شاب عشريني اسمه سوديش أمان وكان قد خرج مؤخرا من السجن.


وبحسب الشرطة البريطانية، فإن الشاب كان قد سجن في سن 18 عاما في عام 2018، بعد أن اعترف بارتكاب 13 جريمة إرهابية بما في ذلك نشر مواد إرهابية وجمع معلومات لشن هجمات إرهابية.

وكشفت تقارير إعلامية بريطانية أن الشاب الذي أردته الشرطة قتيلاً في لندن، أمس الأحد، بعد طعنه 3 أشخاص بسكّين في هجوم نفذه مرتديا حزاما ناسفا مزيفا مدان سابق بجرائم إرهابية.

وقالت وسائل الإعلام البريطانية إن المهاجم خرج من السجن الشهر الماضي بعدما أمضى نصف فترة عقوبته، علما بأنه حكم عليه بالسجن لمدة 3 سنوات تقريباً بعد إدانته بتهم نشر مواد إرهابية.

وأشارت شرطة مدينة لندن في بيان لها إلى أن المصابين رجل يعاني من إصابات تهدد حياته من جراء الطعن وامرأة إصابتها أقل خطورة، في حين أن امرأة ثانية أصيبت بسبب تهشم الزجاج بعد استخدام أحد أفراد الأمن سلاحه.

وقال شهود إن الرجل كان يحمل سلاحا أبيض، وقال أحدهم إنه كان يرتدي سترة بها عبوات فضية اللون.

وأظهرت لقطات تم تصويرها في منطقة الحادث في ستريثام بجنوب لندن رجلين في زي مدني، أحدهما يرتدي قبعة يرتديها أفراد الشرطة، وهما يصوبان سلاحيهما تجاه الجثة على رصيف مجاور.

مكان العملية