''القاتل الصامت'' ينهي حياة 4 عائلات جزائرية في أسبوع واحد

''القاتل الصامت'' ينهي حياة 4 عائلات جزائرية في أسبوع واحد

''القاتل الصامت'' ينهي حياة 4 عائلات جزائرية في أسبوع واحد

اهتزت بلدية زغاية التابعة لولاية ميلة الجزائرية، أمس السبت 12 جانفي 2019، على وقع حاث أليم أودى بحياة 3 أفراد من عائلة واحدة اختناقا بالغاز.



وحسب صحيفة الشروق الجزائرية، فقد توفي موظف يبلغ من العمر 36 سنة وزوجته البالغة من العمر 30 سنة و ابنهما الرضيع نتيجة استنشاقهم كمية كبيرة من الغازات المتسربة من مدفأة، الأمر الذي أدى إلى فقدانهم الوعي ليسقطوا أرضا داخل المنزل.

الجدير بالذكر، أنّه قبل هذه الفاجعة، فإنّ حوادث الاختناق بالغاز في الجزائر، تسببت خلال الأسبوع المنقضي، في مقتل 11 شخصا في يوم واحد في مناطق متفرقة من البلاد، حيث توفي يوم الأحد 06 جانفي الجاري، 5 أشخاص من عائلة واحدة بمنطقة كشیدة في ولاية باتنة ، بعد تعرضھم للاختناق بالغاز المنبعث من المدافئ.

وفي ذات الیوم، لقي 4 أشخاص مصرعھم اختناقا بالغاز في منطقة الغزوات بولاية تلمسان ، كما توفي شخصان مسنّان أيضا لذات السبب بحي الصومام ببوزريعة في أعالي العاصمة، حسب تقرير لقناة البلاد الجزائرية.