الفليبين تعيد إلى كندا أطنانا من النفايات

الفليبين تعيد إلى كندا أطنانا من النفايات

الفليبين تعيد إلى كندا أطنانا من النفايات
أعادت الفلبين أطنانا من القمامة إلى كندا بعد خلاف دبلوماسي دام أسابيع، هدد خلاله الرئيس رودريغو دوتيرتي، بالإبحار إلى كندا وإلقاء القمامة هناك.

 

وقالت الفلبين إن القمامة صُنفت زيفا، بأنها مواد بلاستيكية يمكن إعادة تدويرها، عندما أرسلت إلى العاصمة الفلبينية مانيلا في عام 2014.

وكانت كندا وافقت على تغطية مصاريف النقل والتخلص منها كاملة، لكن السلطات الفلبينية أعادت 96 حاوية نفايات إلى سفينة الشحن مرة أخرى، قبل أن تبحر من خليج سوبيك.

وغرد تيدي لوكسين جيه أر، وزير الخارجية الفلبيني، صباح الجمعة على تويتر قائلا: "مع السلامة، كما نقولها نحن".

ونشر الوزير، المعروف بأسلوبه المتهكم في تغريداته على تويتر، صورا ومقطع فيديو مصورا للسفينة وهي تغادر الميناء.