الفتاة رهف تصل ''بلدها الجديد'' كندا بعد هروبها من السعودية

الفتاة رهف تصل ''بلدها الجديد'' كندا بعد هروبها من السعودية

الفتاة رهف تصل ''بلدها الجديد'' كندا بعد هروبها من السعودية

حطّت الشابة السعودية، رهف محمد القنون، بـمطار بيرسون الدولي في كندا التي منحتها حق اللجوء.


وكانت رهف، 18 ربيعا، وصلت إلى تايلاند إثر هروبها من عائلتها السعودية التي كانت موجودة في الكويت، بسبب المعاملة السيئة التي تتعرّض لها.

وقبل منحها اللجوء من مونريال، كانت تنوي السفر وحدها إلى أستراليا لتطلب اللجوء، لكن السلطات التايلاندية قررت إعادتها بادئ الأمر إلى الكويت.

ورفضت رهف ركوب طائرة متجهة من تايلاند إلى الكويت، وحبست نفسها داخل غرفة في مطار بانكوك.

واستقبلت وزيرة الخارجية الكندية، كريستيا فريلاند، رهف في المطار، ووصفتها بأنها "مواطنة كندية جديدة وهي شجاعة للغاية".

المصدر: بي بي سي